|[ملتقى أبناء قدس]|
أهلا وسهلاً بكل الزوار الأعزاء في ملتقى أبناء قدس
يمكنكم زيارة موقع قدس السياحي على العنوان التالي www.qadaslife.net

|[ملتقى أبناء قدس]|

ملتقى أبناء قَدَس|موقع|منتدى|ملتقى|صور|سياحه|تراث|أصاله|فن|أدب|مناظر طبيعيه|كل مايخص محافظة تعز- اليمن | منتدى متكامل
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
اهلاً وسهلاً بكل الأعضاء في ملتقى أبناء قَدَس - نحيطكم الانتباه الى انه عند عمليه التسجيل او الدخول نرجو منكم كتابه ايميل واسم وكلمه سر صحيحه ومتأكدين منها ،، والمسجلين الجدد في الملتقى يمكنهم تفعيل عضويتهم من خلال الرسالة الفورية التى تصلهم إلى البريد الإلكتروني فور إستكمال تسجيلهم في الملتقى ،،،واي مشكله تقنيه نرجوا منكم التبليغ ..لا تنسوا زيارة الموقع السياحي لعزلة قدس على العنوان التالي www.qadaslife.net... .إدارة الملتقى            
  الملتقى بحاجة إلى مشرفين فمن لديه الرغبة التواصل معنا وإختيار المنتدى الذي يريد الإشراف فيه ليتم تعيينه .إدارة الملتقى 

شاطر | 
 

 رسالة توضح الحقيقة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمود الصلاحي

~[مشرف سابق]~


~[مشرف سابق]~
avatar

عدد المشاركات : 274
نقاط : 573
العمر : 42
الاقامه : اليمن

مُساهمةموضوع: رسالة توضح الحقيقة   الثلاثاء نوفمبر 30, 2010 6:07 am

في أحد الأيام وصل الموظفون إلى مكان عملهم فرأوا لوحة كبيرة معلقة على الباب الرئيسي لمكان العمل كتب عليها:

" لقد توفي البارحة الشخص الذي كان يعيق تقدمكم ونموكم في هذه الشركة!


ونرجو منكم الدخول وحضور العزاء في الصالة المخصصة لذلك"!



في البداية حزن جميع الموظفون لوفاة أحد زملائهم في العمل، لكن بعد لحظات تملك الموظفون

الفضول لمعرفة هذا الشخص الذي كان يقف عائقاً أمام تقدمهم ونمو شركتهم!



بدأ الموظفون بالدخول إلى القاعة لإلقاء نظرة الوداع على الجثمان

وتولى رجال الأمن بالشركة عملية دخولهم ضمن دور فردي لرؤية الشخص داخل الكفن.



وكلما رأى شخص ما يوجد بداخل الكفن أصبح وبشكل مفاجئ غير قادر على الكلام

وكأن شيئاً ما قد لامس أعماق روحه.



لقد كان هناك في أسفل الكفن مرآة تعكس صورة كل من ينظر إلى داخل الكفن
وبجانبها لافتة صغيرة تقول :

"هناك شخص واحد في هذا العالم يمكن أن يضع حداً لطموحاتك ونموك في هذا العالم وهوأنت"




حياتك لا تتغير عندما يتغير مديرك أو يتغير أصدقاؤك
أو زوجتك أو شركتك أو مكان عملك أو حالتك المادية.



حياتك تتغير عندما تتغير أنت وتقف عند حدود وضعتها أنت لنفسك!
راقب شخصيتك وقدراتك ولا تخف من الصعوبات والخسائر والأشياء التي تراها مستحيلة!




كن رابحاً دائماً!


وضع حدودك على هذا الأساس.


لتصنع الفرق في حياتك.





وذلك يكون بحسن التوكل على الله -وليس التواكل- والأخذ بالأسباب والإخلاص لله ثم الإخلاص في العمل




والبعد عن اليأس والإحباط والعجز والتكاسل .






جميل ان تزرع وردة فى كل بستان

ولكن الاجمل ان تزرع ذكر الله على كل لسان





) لا اله الا الله(




من اعتمدعلى الناس ... مل


ومن اعتمد على ماله ... قل


ومن اعتمد على علمه ... ضل


ومن اعتمد على سلطانه ... ذل



ومن اعتمد على اللـــــــــــــــه



فلا مل ولا قل ولا ضل ولا ذل




طابت أوقاتكم بذكر الله

وصلتني للايميل رايتها تحمل رسالة جميلة شاركت بها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
madian

~[مؤسس الموقع]~


~[مؤسس الموقع]~
avatar

عدد المشاركات : 628
نقاط : 1175
الاقامه : اليمن / تعز

مُساهمةموضوع: رد: رسالة توضح الحقيقة   الثلاثاء نوفمبر 30, 2010 6:45 am

فعلا رسالة جميلة في إدارة الذات ،
مشكور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://qadas.ibda3.org
المهندس أبو مرام

~[مشرف سابق]~


~[مشرف سابق]~
avatar

عدد المشاركات : 457
نقاط : 534
العمر : 33
الاقامه : السعودية - الرياض

مُساهمةموضوع: رد: رسالة توضح الحقيقة   الثلاثاء نوفمبر 30, 2010 10:09 am

مشكور ياغالي وفعلا وصلتنا عبر الايميل وجميلة كجمال نفسط الطيبة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الوليد السعيد

~[مشرف سابق]~


~[مشرف سابق]~
avatar

عدد المشاركات : 254
نقاط : 535
العمر : 33
الاقامه : بنجلادش

مُساهمةموضوع: رد: رسالة توضح الحقيقة   الثلاثاء نوفمبر 30, 2010 1:04 pm

مشكور اخي الغالي
واليكم هذه القصه لمن توكل علي الله
(انشاء الله تنال اعجابكم )
حكي ان حاتما الأصم كان رجلا كثير العيال، وكان له اولاد ذكور واناث، ولم يكن يملك حبة واحدة، وكان قدمه التوكل. فجلس ذات ليلة مع اصحابه يتحدث معهم فتعرضوا لذكر الحج، فداخل الشوق قلبه، ثم دخل على اولاده فجلس معهم يحدثهم، ثم قال لهم: لو أذنتم لأبيكم أن يذهب الى بيت ربه في هذا العام حاجا، ويدعو لكم، ماذا عليكم لو فعلتم؟ فقالت زوجته وأولاده: أنت على هذه الحالة لا تملك شيئا، ونحن على ما ترى من الفاقة، فكيف تريد ذلك ونحن بهذه الحالة؟ وكان له ابنة صغيرة فقالت: ماذا عليكم لو أذنتم له، ولا يهمكم ذلك، دعوه يذهب حيث شاء فإنه مناول الرزق، وليس برازق، فذكرتهم ذلك. فقالوا: صدقت والله هذه الصغيرة يا أبانا، انطلق حيث احببت. فقام من وقته وساعته واحرم بالحج، وخرج مسافرا وأصبح أهل بيته يدخل عليهم جيرانهم يوبخونهم، كيف أذنوا له بالحج، وتأسف على فراقه اصحابه وجيرانه، فجعل اولاده يلومون تلك الصغيرة، ويقولون: لو سكت ما تكلمنا. فرفعت الصغيرة طرفها الى السماء وقالت: إلهي وسيدي ومولاي عودت القوم بفضلك، وأنك لا تضيعهم، فلا تخيبهم ولا تخجلني معهم. فبينما هم على هذه الحالة إذ خرج أمير البلدة متصيدا فانقطع عن عسكره واصحابه، فحصل له عطش شديد فاجتاز بيت الرجل الصالح حاتم الأصم فاستسقى منهم ماء، وقرع الباب فقالوا: من انت؟ قال: الأمير ببابكم يستسقيكم. فرفعت زوجة حاتم رأسها الى السماء وقالت: الهي وسيدي سبحانك، البارحة بتنا جياعا، واليوم يقف الأمير على بابنا يستسقينا، ثم انها اخذت كوزا (وعاء صغير للشرب) جديدا وملأته ماء، وقالت للمتناول منها: اعذرونا، فأخذ الأمير الكوز وشرب منه فاستطاب الشرب من ذلك الماء فقال: هذه الدار لأمير، فقال: لا والله، بل لعبد من عباد الله الصالحين عرف بحاتم الأصم. فقال الأمير: لقد سمعت به. فقال الوزير: يا سيدي لقد سمعت انه البارحة احرم بالحج وسافر ولم يخلف لعياله شيئا، وأخبرت أنهم البارحة باتوا جياعا. فقال الأمير: ونحن ايضا قد ثقلنا عليهم اليوم، وليس من المروءة ان يثقل مثلنا على مثلهم. ثم حلّ الأمير منطقته من وسطه ورمى بها في الدار، ثم قال لأصحابه: من أحبني فليلقِ منطقته، فحل جميع اصحابه مناطقهم ورموا بها اليهم ثم انصرفوا. فقال الوزير السلام عليكم اهل البيت لآتينكم الساعة بثمن هذه المناطق، فلما نزل الأمير رجع اليهم الوزير، ودفع اليهم ثمن المناطق مالا جزيلا، واستردها منهم. فلما رأت الصبية الصغيرة ذلك بكت بكاءا شديدا فقالوا لها: ما هذا البكاء إنما يجب ان تفرحي، فإن الله وسع علينا. فقالت: يا أم، والله انما بكائي كيف بتنا البارحة جياعا، فنظر الينا مخلوق نظرة واحدة، فأغنانا بعد فقرنا، فالكريم الخالق اذا نظر الينا لا يكلنا الى احد طرفة عين، اللهم انظر الى ابينا ودبره بأحسن تدبير. هذا ما كان من أمرهم. وأما ما كان من أمر حاتم أبيهم فإنه لما خرج محرما، ولحق بالقوم توجع أمير الركب، فطلبوا له طبيبا فلم يجدوا، فقال: هل من عبد صالح؟ فدلّ على حاتم، فلما دخل عليه وكلمه دعا له فعوفي الأمير من وقته، فأمر له بما يركب، وما يأكل، وما يشرب. فنام تلك الليلة مفكرا في أمر عياله، فقيل له في منامه: يا حاتم من أصلح معاملته اصلحنا معاملتنا معه، ثم أخبر بما كان من أمر عياله، فأكثر الثناء على الله تعالى، فلما قضى حجه ورجع تلقاه اولاده فعانق الصبية الصغيرة وبكى ثم قال: صغار قوم كبار قوم آخرين وإن الله لا ينظر الى أكبركم ولكن ينظر الى اعرفكم به فعليكم بمعرفته والاتكال عليه، فإنه من توكل على الله فهو حسبه.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
اسامة سلطان

~[مشرف سابق]~


~[مشرف سابق]~
avatar

عدد المشاركات : 889
نقاط : 1427
العمر : 29
الاقامه : صنعاء

مُساهمةموضوع: رد: رسالة توضح الحقيقة   الثلاثاء ديسمبر 07, 2010 6:12 am

لكم مني جزيل الشكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رسالة توضح الحقيقة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
|[ملتقى أبناء قدس]| :: [منتدى التنمية البشرية ]-
انتقل الى: